كيف تجعل أطفالك مرتاحين مع تجربة التعليم عن بعد

BENOI NAIR|يونيو 14, 2020

نظراً لخطورة جائحة كورونا، فإن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لم تدخر جهداً في السيطرة عليها، وحيث أن العديد من القطاعات قد تأثرت طبيعة عملها بسبب ذلك ومنها قطاع التعليم، الذي أصبح عن بعد، والذي يعد الخيار الأمثل أمام الطلبة وعوائلهم في ظل الوضع الراهن، لذلك من الضروري جداً توفير بيئة تعليمية مناسبة للطلبة لإنجاح التجربة والاستفادة منها.

  • ما يترتب على عاتق الوالدين:

إعداد جدول شامل:

 ترتيب الأولويات جزء كبير من نجاح العمل بشكل عام، التجربة الجديدة فرضت على جميع الطلبة التعليم عن بعد وعلى جزء كبير من أولياء الأمور بالعمل عن بعد كذلك، وبالتالي فمن الضروري على الآباء والأمهات أن يستمروا في إتباع النمط الحياتي الاعتيادي من ناحية ساعات النوم والاستيقاظ على غرار أيام الدوام الدراسية الاعتيادية، ومواعيد الحصص والفسحة المدرسية لأهمية المحافظة على إيقاع الحياة الدراسية للطالب حتى مع التعليم عن بعد. شاهد.

تخصيص منطقة للتعليم:

لنكن صريحين! هناك فرق كبير بين العمل في بيئة مكتبية والتعليم في الصفوف المدرسية وإنجاز نفس العمل أو التعليم من المنزل، في المنزل نواجه تحديات أكبر من حيث حرية الحركة والاسترخاء وعدم الالتزام بوقت الدرس ومكانه، لذلك وجب تخصيص منطقة للتعليم والعمل تتوافر فيها أهم الشروط من حيث الراحة والهدوء لتحقيق أعلى مستويات الفائدة لكل أفراد العائلة. شاهد الفيديو

التكنولوجيا هي الحل:

يجب التواصل مع إدارة المدرسة لتحميل وتشغيل التطبيقات والبرامج التي تعتمدها المدرسة خلال فترة التعليم إلى جانب التحقق من كفاءة الانترنت والوسائل المساعدة في عملية التعليم. انقر هنا

الحفاظ على مستوى التركيز:

 السيطرة على الأطفال في المنزل والحفاظ على تركيزهم خلال عملية التعليم عن بعد ليست سهلة وتحتاج لتضافر الجهود، خاصة أنه من السهل على الطفل أن يشتت انتباهه من خلال إشعارات الواتساب أو التلفزيون أو أي وسيلة أخرى.  لذلك من الممكن الاستفادة من البرامج الرقابية الابوية في تلك التطبيقات والأجهزة التي تسهل عليهم عملية تنظيم أوقات الدراسة وأجوائها.

الأهداف:

لتحقيق أهداف التعليم عن بعد يجب على الوالدين متابعة أطفالهم ومساعدتهم على فهم الدروس وتذكيرهم بشكل مستمر بضرورة انجاز الواجبات وبمواعيد الامتحانات وغيرها من المتابعات الضرورية، ومناقشتهم بمواضيعهم الدراسية، إصافة إلى تعليمهم كيفية تدوين الملاحظات والزامهم بالالتزام بالمواعيد. شاهد الفيديو

 تشجيع التواصل بين الطلاب وأولياء الأمور:

إذا كان التباعد الاجتماعي والعمل من المنزل صعباً على الوالدين، فتخيل كيف الوضع بالنسبة للأطفال، الذين يملكون طاقات هائلة واعتادوا على التواصل مع زملائهم وأصدقائهم بشكل كبير، وللتخفيف من حدة التباعد بينهم، فإن خيار المكالمات الجماعية معهم، سيكون مفيداً جداً.

تقدير هذه الأوقات الصعبة معاً:

في مثل هذه الأوقات الصعبة، من المهم إتباع التعليمات الحكومية والجهات المعنية، ومن الضروري أن تبقى إيجابيا والاستمتاع مع العائلة في هذه الأوقات مع تعلم مهارات جديدة مع عائلتك واكتشاف وتنمية مهارات أطفالك.

 اضغط إعجاب إذا اعجبك الموضوع شاركه، وإذا لديك شيء لتضيفه، اكتب تعليقك فهو مهم بالنسبة لنا.

إخلاء المسؤولية -الأفكار والآراء المعبر عنها في المدونة هي لأغراض القراءة فقط. يجب على الآباء طلب المشورة المتخصصة / المهنية في الأمور المتعلقة بأطفالهم وصحتهم.

شاركنا بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *




جميع الحقوق محفوظة لتعاونية الاتحاد 2020

آخر تحديث للموقع على 24-11-2020 11:53:36 مساءً

Thank you

We've sent the 10% OFF code to your registered email address

Continue Shopping

Receive Latest News & Offer from UCS right in your inbox
Subscribe Now! & Stay Updated.

كي تبقى على اطلاع على أحدث عروضنا وأخبارنا اشترك الآن وسيصلك جديدنا على بريدك الإلكتروني … ابقَ على تواصل معنا

نموذج الملاحظات

  • Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial

    Enjoy this Site? Please spread the word

    • Facebook
      Facebook
    • Twitter
      Visit Us
    • YouTube
    • Instagram