“هيئة تنمية المجتمع” بدبي تطلق الدورة الثالثة من جائزة “منصور بن محمد للأفلام القصيرة”

admin|سبتمبر 25, 2017

تستهدف تشجيع الشباب على الإبداع والإبتكار في مجال حقوق الإنسان

“هيئة تنمية المجتمع” بدبي تطلق الدورة الثالثة من جائزة “منصور بن محمد للأفلام القصيرة”

اعداد: مروان القرعان
تصوير : سلطان المرزوقي
دبي 25 سبتمبر 2017- أطلقت هيئة تنمية المجتمع بدبي الدورة الثالثة من جائزة “منصور بن محمد للأفلام القصيرة” وذلك خلال مؤتمر صحفي أقيم في دبي اليوم، بهدف تشجيع الشباب في الإمارات على الإبداع والابتكار عن طريق دمج المهارات الإبداعية الإعلامية والفنية بقيم ومبادئ حقوق الإنسان، وتسليط الضوء على القيم الانسانية والاجتماعية المتأصلة في المجتمع الاماراتي.
وتأتي الجائزة ضمن جهود قطاع حقوق الإنسان في الهيئة لنشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في المجتمع الإماراتي، ودعم القيم الانسانية السامية، وحث الشباب على مشاركة آرائهم وتجاربهم ضمن مجموعة من أبرز القضايا الإنسانية، وتفعيل أطر الجهود المجتمعية الرامية إلى الارتقاء بوعي الشباب، والمساهمة في إنشاء جيل واع لحقوقه، والذي هو أساس إيجاد مجتمع قوي ومتماسك.
وتشمل محاور الجائزة لدورة هذا العام 3 محاور رئيسية هي: التسامح والاعتدال، وعدم التمييز والمساواة، وثقافة التطوع، ويأتي ذلك انسجاماً مع الواقع المجتمعي الإماراتي، الذي يتسم بالإيجابية والتسامح وتقبل الآخر، خصوصاً في ظل تواجد أكثر من 200 جنسية مختلفة تعيش على أرض الامارات بتناغم وانسجام تام.
وقالت ميثاء الشامسي، المدير التنفيذي لقطاع حقوق الإنسان في الهيئة: “تأتي جائزة منصور بن محمد للأفلام القصيرة هذا العام بشكل متوائم مع مخرجات عام الخير، والذي يشكل منصة مثالية لتقوية وتعزيز القيم الايجابية السائدة في المجتمع الاماراتي، كقيم التسامح والعطاء والتآلف، والتعايش المشترك والاعتدال، وهي الركائز الأساسية للدورة الثالثة للجائزة، إضافة إلى التركيز على نشر ثقافة التطوع كمحور جوهري في عملية البناء والتلاحم المجتمعي.”
وأضافت: “انطلاقاً من أهمية دور الشباب في قيادة مسيرة التنمية المجتمعية في المستقبل، ونظراً لكون الشباب هم الشريحة الأكثر حيوية وأهمية في المجتمع، توجه الجائزة جهودها السنوية لاستهداف فئة الشباب وتكثيف مشاركتهم في التوعية بالقضايا المجتمعية المعاصرة، وتحثهم على توظيف مهاراتهم الابداعية وتبني ثقافة الابتكار في طرحهم لآمالهم وطموحاتهم وتجاربهم الشخصية والمجتمعية ضمن محاور الجائزة”.
وتشارك تعاونية الاتحاد في رعاية الدورة الثالثة من جائزة منصور بن محمد للأفلام القصيرة، في خطوة تؤكد فيها أهمية الشراكة مع القطاع الخاص في مختلف المبادرات والبرامج الرامية إلى التوعية المجتمعية وتحقيق تنمية مستدامة تشمل كافة القطاعات المجتمعية.
من جهته قال شعيب الحمادي مدير قسم التسويق في تعاونية الاتحاد: ” إن دعم جائزة “منصور بن محمد للأفلام القصيرة” نابع من صلب أهداف تعاونية الاتحاد الرامية لدعم مؤسسات المجتمع التي تحرص على تنفيذ فعاليات ومناشط تسهم في تطور المجتمع ورفعته ونشر المعرفة وقيم التسامح والاعتدال، وعدم التمييز والمساواة، وثقافة التطوع، وايضاً تأكيداً على أهمية دور القطاع الخاص بدعم المبادرات المجتمعية، حيث أن محاور الجائزة تتوافق مع رؤية الإدارة العليا للتعاونية التي تستمد رؤيتها من القيادة الرشيدة، حيث أن تعاونية الاتحاد دأبت على تقديم الدعم المادي والمعنوي للجهات التي تنفذ برامج ذات قيمة وفائدة مجتمعية”.
وأضاف ” تقدم تعاونية الاتحاد دعماً كبيراً لتعزيز المسؤولية المجتمعية، ودعم القطاعات الحيوية في إمارة دبي وبرامج مساهميها، إلى جانب تحسين شؤون المنطقة التي تعمل فيها، حيث خصصت نحو 200 مليون درهم لدعم تلك القطاعات خلال عامي 2016 و2017، وتعتبر من أعلى الجهات الخاصة على مستوى الدولة إنفاقاً على هذا الجانب، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للجهات ذات النفع العام في دبي، إضافة إلى اطلاقها العديد من المبادرات والفعاليات المتنوعة التي تسهم في رفع مستوى الخدمات التي تقدمها”.
وتم فتح باب المشاركة بالجائزة للشباب في دولة الإمارات بين عمر 18 و30 عاماً، وستجري عملية تقييم الأفلام المشاركة بمرحلتين رئيستين، حيث سيجري في المرحلة الأولى تقييم المشاركات من حيث مطابقتها لشروط فئات الجائزة، ومن ثم عرض الأفلام المطابقة للشروط في المرحلة الثانية على لجنة التحكيم يترأسها المخرج الإماراتي المميز مسعود أمر الله، المدير الفني لمهرجان دبي السينمائي، وتضم عدداً من الرواد في القطاع السينمائي المحلي، لتقييمها وفق محورين أساسيين هما: رسالة الفيلم والفكرة أو القضية التي يطرحها أو يعالجها، ومستواه الفني.
وتتيح شروط الجائزة المشاركة لأي شخص من أي جنسية على أن يكون مقيماً في دولة الإمارات ويمكن المشاركة في المسابقة كفرد أو مجموعة، شريطة أن يوضح الفيلم القصير المشارك ظاهرة أو قضية أو فكرة مستمدة من محاور الجائزة، وأن تكون المشاركة من عمل المشاركين ولم يسبق لهم المشاركة بنفس العمل في مسابقات أخرى.
وسيحصل الفائز بالمركز الأول على جائزة نقدية وقدرها 30,000 درهماً. أما الفائز بالمركز الثاني فسيحصل على جائزة وقدرها 20,000 درهماً، بينما سيحظى الفائز بالمركز الثالث على جائزة وقدرها ,000 15درهماً، ويمكن للراغبين بالمشاركة تسليم مشاركاتهم واستمارة المشاركة يدوياً لمقر هيئة تنمية المجتمع الرئيسي في مبنى الحضيبة لقطاع حقوق الإنسان أو عبر wetransfer.com للبريد الالكتروني human.rights@cda.gov.ae ، كما بالإمكان الحصول على المزيد من المعلومات حول الجائزة عبر الموقع الالكتروني للهيئة www.cda.gov.ae
-انتهى-

شاركنا بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *




جميع الحقوق محفوظة لتعاونية الاتحاد 2020

آخر تحديث للموقع على 22-10-2020 11:59:26 مساءً

Thank you

We've sent the 10% OFF code to your registered email address

Continue Shopping

Receive Latest News & Offer from UCS right in your inbox
Subscribe Now! & Stay Updated.

كي تبقى على اطلاع على أحدث عروضنا وأخبارنا اشترك الآن وسيصلك جديدنا على بريدك الإلكتروني … ابقَ على تواصل معنا

نموذج الملاحظات

  • Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial

    Enjoy this Site? Please spread the word

    • Facebook
      Facebook
    • Twitter
      Visit Us
    • YouTube
    • Instagram