تعاونية الاتحاد تفتتح قاعتي “السعادة” و”التنمية” في مدرسة الراية الثانوية للبنات

admin|فبراير 27, 2018

ضمن جهود تعاونية الاتحاد أكبر التعاونيات الاستهلاكية في الدولة في دعم مبادرة “عام2016 عام القراءة” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله “افتتحت تعاونية الاتحاد قاعة “الاتحاد للسعادة”، وقاعة “الاتحاد للتنمية المهنية” في مدرسة الراية الثانوية للبنات.
افتتح القاعتين السيد سهيل البستكي مدير إدارة السعادة والتسويق في التعاونية بحضور كل من الآنسة هدى سالم مديرة الاتصال وخدمة المجتمع والأستاذة عشبة العيالي مديرة مدرسة الراية وعدد من موظفي الجانبين.
وتعليقاً على ذلك قال السيد سهيل البستكي ” ركزنا في العام الماضي على قطاع التعليم لدعم مبادرة سيدي صاحب السمو رئيس الدولة ” حفظه الله” بأن يكون عام 216 عام القراءة، ولإيماننا بضرورة الخروج من الإطار التعليمي التقليدي حيث دعمنا المدارس التي تسعى لتقديم برامج ومبادرات وأفكار مبتكرة تخلق بيئة إبداعية للطلبة وتسهم في توسعة افاق التفكير لديهم، موضحاً أنه تم من خلال الدعم تم إنشاء وتجهيز قاعتين لتوفير بيئة تعليمية مبتكرة للطلبة المتفوقين والمعلمين وأولياء الأمور ايضاً.
وأضاف البستكي ” قدمت التعاونية دعماً مادياً لمشروعي (قاعة الاتحاد للتنمية المهنية)، (قاعة الاتحاد للسعادة)، حيث أن كلاهما مشروعين تحفيزيين من الدرجة الأولى فوجود قاعتين متميزتين من بنية تحتية ومن أدوات حديثة عملتا على خلق الدافعية و التحدي في نفوس الطالبات وهذا ما تسعى له التعاونية من خلال دعمها، مشيراً إلى أنه تسعى التعاونية على نشر السعادة بين أفراد المجتمع فإن أهم فائدة لقاعة الاتحاد للسعادة “تغيير نفسيات الطالبات وتطويرهن” كما أن الدافعية تزداد لدى الهيئة الإدارية و التعليمية نظراً لأن التغيير يشملهم كذلك ، وبالتالي تشترك جميع الأطراف المعنية في النجاح “.
ومن جانبها قالت الأستاذة عشبة العيالي ” نشكر تعاونية الاتحاد على الخطط التي تتبناها والتي تسهم في رفع مستوى التعليم في دولة الإمارات وتحقيق رؤيتها واجندتها الوطنية، مؤكدة أن تعاونية الاتحاد تعتبر شريكاً استراتيجياً، لقطاع التعليم في إمارة دبي لما لها من بصمات واضحة على القطاع”.
وأشارت أن “الغرض من انشاء القاعتين هو تأهيل الطالبات والمعلمات وعقد دورات وبرامج وفعاليات تدريبة في قاعة الاتحاد للتنمية المهنية، أما فيما يتعلق بقاعة السعادة فتم تصميمها بطريقة مبتكرة وتجهيزها بأجهزة الكترونية حديثة ووسائل تسهم في نشر السعادة بين الطلبة والمعلمين والاداريين، إضافة إلى أولياء الأمور”.

الرؤية المستقبلية للمشروع

وأضافت “نطمح أن يحقق المشروعين أهدافهما التي من أجلها سعينا لتطوير البيئة المدرسية بأن تكون نسبة تشغيل القاعتين 100% على مدار العام الدراسي، و نهدف إلى أن يستفيد كامل عدد الطالبات والهيئة الإدارية والتعليمية وأولياء الأمور من المشروعين، ونأمل تعاون أكبر عدد من أولياء الأمور في ترسيخ أهمية تنشئة جيل واعٍ ومثقف قادر على بناء المستقبل ذو نظرة استشرافية، ومشاركة شخصيات ثقافية لها القدرة على التأثير وتحويل الطاقة لإيجابية ، كما نتطلع لاستمرارية المشروع ورفع سقف السعادة والإيجابية والتنمية المهنية لجميع المستفيدين.

افتتاح معرض

وعلى هامش الافتتاح نظمت المدرسة معرضاً تفاعلياً يعرض عدد من التخصصات الحيوية التي تطمح طالبات المدرسة الالتحاق بها، وجال السيد سهيل البستكي ترافقه الآنسة هدى سالم اجنحة المعرض واستمعا لشرح تفصيلي إلى جانب مشاهدة عروض فنية حية على خشبة مسرح المدرسة وفي نهاية الحفل تم تبادل الدروع التذكارية بين الجهتين.

شاركنا بتعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *




جميع الحقوق محفوظة لتعاونية الاتحاد 2020

آخر تحديث للموقع على 25-11-2020 12:11:43 صباحًا

Thank you

We've sent the 10% OFF code to your registered email address

Continue Shopping

Receive Latest News & Offer from UCS right in your inbox
Subscribe Now! & Stay Updated.

كي تبقى على اطلاع على أحدث عروضنا وأخبارنا اشترك الآن وسيصلك جديدنا على بريدك الإلكتروني … ابقَ على تواصل معنا

نموذج الملاحظات

  • Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial

    Enjoy this Site? Please spread the word

    • Facebook
      Facebook
    • Twitter
      Visit Us
    • YouTube
    • Instagram